هوا أنا كده طب اعمل ايه فى نفسى

الاثنين، 10 ديسمبر، 2012

أسيــــــــــــرة





يَملِك عالما غريبا . يأسر فيه كل من يحب 
الجميل فى هذا الأسر أنه مؤبّد 
والقبيح فيه أنه لا مفر منه !!
لا يمكن أن يفرج عنك ومن المستحيل الفرار منه مهما حاولت 
داخل هذا الأسر أراه فى كل مكان فى المرايا ،والجدران ،أراه يبتسم على صفحة أوراقى أراه فى أى مكان وكل مكان 
أعتقد أنى جُنِنت .أو أن عقلى بدأ فى التخاريف 
فَلِمَ صورته على كل شئ ؟؟ !!
حينها أخلد الى النوم حتى أوقِفَ تلك الهلوسات به 
وعندما أنام فإنى أجده ينتظرنى فى أحلامى !
فأبادره بقولى لقد هربت من الواقع بسببك فَلِمَ تلاحقنى ؟ فيجيبنى ببسمته الرقيقة تلك  أنا لا أُلاحقكِ بل أسكن داخلكِ
فَكُفّى عن الهرووب فأينما ذهبتِ ستجدينى 
فأستيقظ وأنا مشهرة استسلامى لدنيا الخيال التى يتربّع هو على عرشها 
وأدعو له ماشئت 
ثمّ أبتسم على سذاجتى وأمسح دمعاتى لأبصر تلك الوجوه التى حولى التى تبدّلت كلها بوجهه ...!!
ومازالو يسألونى لمَ عشقتِ النوم لهذا الحد ؟ 
فأرد بابتسامة هادئه 
فهم لايعلمون أنه المكان الوحيد حيث نتحدّث معاً ونُحلِّق بعيدا عن أى عادات أوتقاليد أو رسميات أو شكليات أو ظروف 
 لقد قدمت استقالتى مراراً وتكراراً من هذه الحالة 
وفى كل مرّه لا تُقبل استقالتى      .
..............

      

ليست هناك تعليقات: