هوا أنا كده طب اعمل ايه فى نفسى

الاثنين، 14 يناير، 2013

مهلا قلبى .. لا تتمادى







احتار فؤادى ياهذا ....هل هذا عِشق أم ماذا؟

تنهمِرُ دموعى شوقا ...وترانى أُنكر مع هذا ؟

لاأَدرى هل هذا كِبر أم خوفا ...ينتابك قلبى ولماذا ؟

أرجــــــــــوك فؤادى ..مهلا .. مهلا لاتتمـــــــــــــادى

علّمتك قلبى دوماأن تعلو ... ولأحد لا تتهادى

علّمتك أن تنبض أن تخفق ... لكن بهواده

مالك مضطرب تتماايل ...ترمُقنى بِسُهاده ؟

لم أُذنب فى حقك يوماا... بل صُنتك عن ذاك وهذا

لم أُسلمك لأحد أبداا ... وتنهرنـــــــــى كالعـــــــــــاده

فأرجوك فؤادى مهلا لا تتمادى ...لا تتمادى



ليست هناك تعليقات: